فكرة مشروع 1

سوسة, أمام محطة القطار الإثنين 17-6-2013

العالم ليس ورديا و لا أبيضا

و الأمور لا تجري في الغالب كما نشتهي و نبتغي

قد يعمي ضياء النهار بصيرتك كما يغشي ظلام الليل سريرتك

ما بين الفكرة و إنجازها درب يراه الحالم سهلا مستقيما, لكن لا يكنه عثراته و منعرجاته غير الطامح الصابر

بين النجاح و الفشل شعرة أمل إن انقطعت سقطت في مستنقع الشك و اليأس, و ملئت حياتك تواكلا و خمولا.

اغبرت قدماي و تساقطت قطرات العرق غزيرة راسمة طبقة ضبابية على زوج نظاراتي, لم تكن لي وجهة محددة أو خريطة أتبعها, كنت أجول من مغازة إلى أخرى مرددا نف الكلمات بنفس النسق محاولا إقناعهم بالجدوى مادية كانت أو معنوية. كنت أجد الصد أحيانا, الرفض أحيانا أخرى و في أفضل الحالات المجاملة دون موافقة رسمية أة تعهد بالأنضمام للمشروع. يبدو أن ما رسمته على الورق و ما بينته على الحاسوب ليس سهل التطبيق على أرض الواقع. توقفت عن البحث لبرهة متناولا كوبا من القهوة مستنشقا نفسا جديدا من الصبر و الأمل شاحذا عزيمتي التي لن تكسرها معركة يوم, أسبوع أو حتى شهر, ما دمت مؤمنا بالفكرة متعصبا لها.

Leave Comment

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...